غير مصنف

المدير الجهوي للصوناد بصفاقس يقدّم الحلول الحقيقية لتجاوز انقطاع الماء نهائيا بالجهة

أفاد المدير الجهوي للصوناد أحمد صولة ان الحل النهائي لتجاوز ازمة انقطاع المياه بصفاقس هو مشروع تحلية مياه البحر والذي تم تقديم طلبات عروض بشأنه في انتظار دراستها وتحديد الشركة التي ستقوم بتنفيذ هذا المشروع الضخم .

و أكد صولة  أن مشروع تحلية المياه هو مشروع قديم اقترح في رسم استراتيجيات تجاوز ازمة المياه بصفاقس وهو قائم منذ سنة 2008 و سينطلق في جوان 2020 إلى حدود أكتوبر 2022 بتمويل قدره 950 مليون دينار بموافقة البنك الدولي الياباني .

واعتبر صولة ان هذا المشروع سيتجاوز ازمة المياه في مدينة كانت تسمى بقرعة العطش لضعف مخزونها المائي وتعدد مؤسساتها الصناعية وكثرة سكانها ليصبح مشروع تحلية مياه البحر حل يساهم في تغطية طلبات التزود بالماء وحسن توزيع الثروة المائية بالمنطقة وحل الازمة نهائيا .

و اعتبر أحمد صولة أن حفر الآبار العميقة و مضاعفة قناة جلب مياه أقصى الشمال تبقى حلولا إستراتيجية مؤقتة ستساهم في نجاح محطة تحلية المياه.

و أوضح المدير الجهوي للصوناد أن حرارة الطقس والعيد والاستهلاك المفرط وانقطاع الكهرباء خلق ضغطا على المنشآت المائية وانقطاعه عن بعض المناطق خاصة المنطقة الجنوبية في صفاقس مما اضطر الشركة على قطع الماء من 11 ليلا إلى حدود الخامسة صباحا لتعبئة الخزانات في بعض المناطق مشيرا أن الشركة ستبدأ بتوفير 100 ألف متر مكعب وصولا إلى 200 ألف متر مكعب.









المصدر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق